نائب مدير عام الجوازات: الخطاب الملكي منهج وحياة وتنمية للوطن والمواطن



أشار نائب مدير عام الجوازات اللواء علي بن سعيد الزهراني بأهمية مضامين الخطاب الملكي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله في مجلس الشوري وما تضمنه من رؤية شاملة للوطن والمواطن. 

وفيما يتعلق بالوضع الأمني والوضع التنموي في المملكة بيّن اللواء علي الزهراني حرص خادم الحرمين الشريفين " حفظه الله " على أن يطّلع أبناءه على مسيرة الاقتصاد والاستقرار الاقتصادي، وتعزيز القطاع الخاص،وتخفيض البطالة، كما اشتمل على عددٍ من المحاور الرئيسة التي طرحها خادم الحرمين الشريفين يحفظه الله لتكون منارة بما يخدم الوضع الاقتصادي والتنموي في المملكة ، كما أوضح يحفظه الله في الكلمة السامية على قيمة وأهمية وتعزيز الأمن الداخلي بالمملكة وتماسكه ومساهمة اللحمة الوطنية في ذلك إضافة الى هيكلة الجهات الأمنية لخدمة أمن ورفاهية المواطن والمقيم على أرض هذا الوطن.

اللواء الزهراني أشار الى أن خطاب خادم الحرمين الشريفين يحفظه الله بيّن قيمة وأهمية التنمية في جميع مناطق المملكة وكذلك مايتم تنفيذه وطرحه من مشروعات تنموية في جميع المناطق ،سعياً منه حفظه الله إلى ترسيخ التنمية الشاملة في جميع مناطق المملكة العربية السعودية،

نائب مدير عام الجوازات اللواء الزهراني أكد على أن الخطاب السامي كان خطاباً شفافاً وواضحاً وشاملاً وتبقى مهمة المسؤولين عن تنفيذ وإنجاح استراتيجية الوطن وفق الرؤية القادمة بِما يكفل حماية وتعزيز هذا التوجه والتأكيد على حفظ وسلامة أمن الوطن ومقدّراته ومكتسباته ومستقبل أبنائه.