نائب رئيس جمهورية إندونيسيا مبادرة طريق مكة مبادرة نوعية
اندنوس.jpg

قدّم نائب رئيس جمهورية إندونيسيا محمد يوسف كلا، الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله – على ما يوليه من رعاية واهتمام بخدمة حجاج بيت الله الحرام ، مثمنًا في ذلك السياق تنفيذ مبادرة طريق مكة للسنة الثانية على التوالي في إندونيسيا بأحدث التقنيات التي تتجاوز فيها الإجراءات التقليدية المعتادة في أي مطار في العالم.

جاء ذلك في تصريح صحفي أدلى به عقب تدشين مبادرة طريق مكة اليوم في مطار سكارنوا هاتا الدولي، وقال فيه : لقد شاهدت الإجراءات المنظمة التي تُنفذ عبر مبادرة طريق مكة ولاحظنا وجود التقدم الكبير في تطبيقها في وقت قياسي، وهذا يوفر الوقت والطاقة على الحجاج الإندونيسيين، وهي من الخدمات الجليلة التي يحرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على تقديمها لضيوف الرحمن إلى جانب ما يوجه بتقديمه من خدمات متنوعة للمعتمرين وزوار الحرمين الشريفين.

وأضاف أن مبادرة طريق مكة مبادرة نوعية أسهمت في تخفيف الإجراءات على الحجاج الإندونيسيين وهو ما جعل الحكومة الإندونيسية تهتم بتنفيذها على أراضيها حيث توفر الوقت على الحجاج حينما يصلون بمشيئة الله تعالى إلى مطار الملك عبدالعزيز الدولي في جدة ومطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي في المدينة المنورة، وسيتوجهون على الفور إلى حافلاتهم التي ستنقلهم إلى إسكانهم بكل يسر وسهولة.