مدراء الجوازات بدول مجلس التعاون يختتمون اجتماعهم الثاني والثلاثين في أبو ظبي

 

 

أُختتمت  الثلاثاء بالعاصمة الإماراتية ( أبوظبي ) أعمال وجلسات الاجتماع الثاني والثلاثين للمديرين العامين للجوازات بمجلس التعاون لدول الخليج العربية حيث  ترأس إجتماع هذه الدورة العميد عبدالرحمن صالح السنان رئيس وفد مملكة البحرين والذي استمر ليومين متتاليين ، نوقشت خلالهما موضوعات ذات صلة بأعمال إدارات الجوازات بالدول الأعضاء، وسُبل تطوير وتحديث وتسهيل الإجراءات فيما يتعلق بتنقل المواطنين والمقيمين بين دول المجلس،
 
وتم الإطلاع على التجارب الحديثة التي أُدخلت على أعمال الجوازات في دول المجلس.
 
اللواء سليمان بن عبدالعزيز اليحيى مدير عام الجوازات بالمملكة العربية السعودية  رئيس وفد المملكة المشارك في هذا الإجتماع  أشاد بالأجواء الأخوية  وروح الشفافية  التي سادت أجواءه والتعاون والرغبة الصادقة في التنسيق بين دول المجلس  مما أدى إلى سرعة إنجاز جدول الأعمال، مشيرًا إلى أن إجتماعات المديرين العامين للجوازات بمجلس التعاون لدول الخليج العربية هي واحدةٌ  من الإجتماعات المتميزة والناجحة على مستوى الأمانة العامة للمجلس، لكونها من الإدارات الحيوية التي ترتبط مهامها بكافة فئات المجتمع وكذلك زوار دول المجلس والمقيمين فيها.
وأشار اليحيى إلى أنه تمت مناقشة الموضوعات بما يتلاءم مع التقدم التقني الذي تعيشه دول المجلس في جُلِّ أعمالها،
 
وأقرَّ المجتمعون في ختام إجتماعهم العديد من التوصيات التي تَخدم وتُسهِّل الإجراءات والأنظمة المتعلقة بالجوازات، وتحقق تطلعات أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، والتي تهدف إلى المزيد من التنسيق والتعاون وتوحيد النُظم والإجراءات المتعلقة بعمل إدارات الجوازات، وتسهيل تنقل المواطنين والمقيمين بين دول المجلس، والعمل على قاعدة بيانات متكاملة بين دول المجلس للربط الآلي فيما بينها في مجال تبادل المعلومات.
وأُعلن عن تقديم مقترح يتمثل في مبادرة مشروع النقطة الواحدة لتنفيذها في مختلف منافذ دول الخليج /الجوية والبرية والبحرية/ الأمر الذي يعد سابقة نوعية في مجال تسهيل وتيسير تنقل المواطنين بين دول المجلس.
وعبّرت الوفود المشاركة عن  شكرها  وتقديرها  لدولة الإمارات العربية المتحدة على حُسن الحفاوة والاستقبال في بلدهم الثاني.
وعلى هامش الاجتماع، قام  رؤساء وأعضاء الوفود المشاركة بزيارة  لمطار ابو ظبي  ( مركز الإستعلام المبكر  - المنافذ الإلكترونية ) اطَّلعوا خلالها على تجربتها في استخدام أحدث الوسائل التقنية في مجال عمل المطار  والإجراءات التنفيذية في كافة أقسامه بما  يسهم في تنظيم وإنجاز آلية العمل  بكل يسرٍ وسهولة بعد ذلك استقبل وكيل وزارة الداخلية بدولة الإمارات سعادة الفريق - سيف عبدالله الشعفار الوفود المشاركة  واستعرض معهم ما تضمنه جدول أعمال هذه الدورة وما تحقق من نجاحات  متفوقة في مجال التنسيق والتعاون .
 
 يذكر ان وفد المملكة  برفقة مدير عام الجوازات في هذا الاجتماع تكون من: 
اللواء علي بن سعيد الزهراني مساعد مدير عام الجوازات لشؤون العمليات ، واللواء خالد بن عبدالله المقبل مساعد مدير عام الجوازات لشؤون المنافذ ، والعقيد خالد بن حمد الصيخان مساعد مدير عام الجوازات لشؤون التقنية ، ومدير إدارة التعاون الدولي العقيد عبدالرحمن بن صالح المفضي ، ومدير مكتب مدير عام الجوازات العقيد محمد بن احمد الزهراني .