سمو وزير الداخلية يلتقي مديري القطاعات الأمنية

 

 

 

أكد صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا أن جميع ما بُذل من جهود في خدمة حجاج بيت الله الحرام كان محل متابعة وتقدير خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ، واعتزازهما - حفظهما الله - بما أظهره رجال الأمن والقوات المساندة لهم من قدرات مميزة، وتفانٍ ، في حماية أمن الحرمين الشريفين وخدمة قاصديهما والمحافظة على أمنهم وسلامتهم بروح وعزيمة عاليتين.
جاء ذلك خلال لقاء سمو وزير الداخلية بمقر وزارة الداخلية في منى مساء اليوم مديري القطاعات الأمنية وقادة قوات أمن الحج والقوات العسكرية المشاركة في تنفيذ خطط أمن الحج لهذا العام 1438هـ.
وحمد سموه الله عز وجل على ما من به على حجاج بيت الله الحرام من أداء نسكهم بيسر وسهولة في جو آمنٍ ، راجيا من الله تعالى أن يتقبل من الجميع حجهم ويجعله حجا مبرورا وسعيا مشكورا وأن يعود الحجيج إلى أوطانهم سالمين غانمين إن شاء الله.
وهنأ سموه الجميع بالنتائج ، التي وصفها بأنها غير مستغربة ، في تحقيق أهداف خطط أمن الحج بمهنية أسهمت بالتكامل مع خطط كافة الجهات المشاركة في المحافظة على أمن وسلامة حجاج بيت الله الحرام وأدائهم لمناسك الحج بيسر وسهولة وطمأنينة ، متمنياً لجميع رجال الأمن وزملائهم المساندين لهم من وزارة الدفاع ووزارة الحرس الوطني ورئاسة الاستخبارات العامة التوفيق في المحافظة على هذا المستوى من الأداء لاستكمال تنفيذ مهامهم حتى عودة ضيوف الرحمن إلى بلدانهم سالمين غانمين.
ونوه سمو الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بما حظي به أداء رجال الأمن في تنفيذ مهامهم بالمدينتين المقدستين من إشراف مباشر من صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس لجنة الحج بالمدينة المنورة ، وسمو نائبيهما صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد بن فيصل .
ثم ألقى معالي مساعد وزير الداخلية للعمليات المشرف على الأمن العام الفريق أول سعيد بن عبدالله القحطاني كلمة بهذه المناسبة حمد الله فيها على توفيقه لقوات أمن الحج وكافة القطاعات والجهات المشاركة في موسم حج هذا العام لخدمة حجاج بيت الله الحرام وتسهيل تنقلاتهم وأدائهم لمناسكهم بيسر وآمان.
ورفع معالي الفريق أول القحطاني أسمى آيات الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - على ما وفروه من دعم لا محدود لرجال الأمن مما كان له الأثر الكبير في الإرتقاء بأدائهم لتنفيذ مهامهم وتحقيق أهدافها في المحافظة على أمن وسلامة حجاج بيت الله الحرام.
كما رفع معاليه نيابة عن كافة رجال الأمن وزملائهم من منسوبي القوات العسكرية المساندة لهم التهاني والتبريكات لسمو وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا على نجاح خطط أمن الحج بفضل الله ثم المتابعة المستمرة من سموه وتوجيهاته في جميع مراحل تنفيذ الخطط الأمنية .
إثر ذلك صافح سمو وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا الحضور الذين قدموا لسموه التهنئة بعيد الأضحى المبارك ونجاح أعمال موسم حج هذا العام، حيث بادلهم سموه التهنئة وشكرهم على مشاعرهم النبيلة.
حضر اللقاء معالي رئيس أمن الدولة الأستاذ عبدالعزيز الهويريني، ومعالي نائب وزير الداخلية الدكتور أحمد السالم ، ومعالي وكيل وزارة الداخلية الدكتور ناصر الداود ، ومعالي مستشار سمو وزير الداخلية الدكتور ساعد العرابي الحارثي، ومعالي قائد قوات أمن الحج الفريق أول خالد قرار الحربي ، ومعالي مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان العمرو ، ومعالي مدير عام حرس الحدود الفريق عوّاد البلوي ، ومعالي قائد قوات الأمن الخاصة الفريق سليم العتيبي، و ومدير عام الجوازات اللواء سليمان بن عبد العزيز اليحيى وعدد من أصحاب المعالي وكبار المسؤولين في وزارة الداخلية.