سمو أمير منطقة نجران يقف على سير العمل ودخول الحجاج عبر منفذ الوديعة




 

وقف صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد " أمير منطقة نجران "يوم الاثنين الموافق1439/12/2هـ على سير العمل ودخول الحجاج عبر منفذ الوديعة الحدودي مع جمهورية اليمن الشقيقة وذلك للإشراف مباشرةً على قدوم حجاج بيت الله الحرام من الأشقاء اليمنيين ومدى سرعة ودقة إنهاء إجراءات دخولهم.

وكان في استقبال سموه والوفد المرافق له مدير جوازات منطقة نجران المكلف العميد سليمان بن صالح السليمان ومدير جوازات المنفذ العقيد حامد بن حسن القحطاني ومدراء الإدارات بالمنفذ.

 وقد اطلع سموه على سير العمل بجوازات المنفذ واستمع إلى شرح مفصل من العميد السليمان عن استعدادات الجوازات وافتتاح الصالة الجديدة لاستقبال الحجاج وتزويدها بأحدث أجهزة الحاسب الآلي والبصمة وأجهزة كشف التزوير إضافة إلى الدعم بالعدد الكافي من الضباط والأفراد واتخاذ كافة التدابير التي تسهل على الأخوة الأشقاء أبناء الجمهورية اليمنية دخولهم لاداء فريضة حجهم بأمن وسلام.

وأثنى سموه على ما يقدمه العاملين بجوازات المنفذ من خدمات جليلة في خدمة الحجاج حاثاً ببذل المزيد من الجهد والعطا لخدمة ضيوف الرحمن على أكمل وجه وتقديم المساعدة لهم وإيجاد الحلول العاجلة في حينه وتعاون الجهات الحكومية العاملة بالمنفذ على تذليل كافة الصعوبات والمعوقات التي تواجه سير العمل وتظافر الجهود الكفيله براحة وأمن وطمأنينة دخول الحجاج من جمهورية اليمن الشقيقة.