الأمير خالد الفيصل يتفقد مجمع صالات الحج بمطار الملك عبد العزيز الدولي






تفقد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، اليوم، مجمع صالات الحج بمطار الملك عبد العزيز الدولي، كما رأس سموه، اجتماعا للجنة الحج المركزية التي استعرضت آخر الاحصاءات الخاصة بموسم حج العام الحالي، إذ بلغ عدد الحجاج القادمين حتى يوم أمس السبت 1.221.463 حاجاً عبر كافة المنافذ البرية والبحرية والجوية.

وأكد سموه خلال الجولة التي شملت مواقع الجهات الحكومية الخدمية ذات العلاقة التي تعمل على إنهاء إجراءات استقبال الحجاج وتقديم الخدمات اللازمة لهم في مجمع صالات الحجاج بالمطار التي شملت منطقة الجوازات والجمارك ومنصة وزارة الحج "اشتاقت لكم مكة، على أهمية التوسع في استخدام التقنية لخدمة ضيوف الرحمن القادمين لأداء فريضة حج العام الحالي , والاستمرار في رفع مستوى التنسيق بين كافة الجهات ذات العلاقة لتسهيل إجراءاتهم.

ولفت الأمير خالد الفيصل خلال الجولة التي صحبه خلالها , صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز , نائب أمير منطقة مكة المكرمة , وحضور صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز , محافظ جدة , ومعالي وزير الحج والعمرة , الدكتور محمد صالح بن طاهر بنتن , ومعالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني , الأستاذ عبدالحكيم بن محمد التميمي , وسعادة مدير عام الجوازات اللواء سليمان بن عبدالعزيز اليحيى ، إلى أن مختلف الإمكانات البشرية والمادية التي سخرتها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود , وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - لخدمة الحجيج من منطلق واجبها الديني فضلاً عن الميزة التي خصّ الله بها هذه البلاد من احتضان أقدس البقاع وشرف خدمة قاصديها.

واطمأن سموه خلال تفقده مجمع صالات الحج، على كافة الاستعدادات والتجهيزات والخدمات المقدمة لحجاج بيت الله الحرام القادمين والمغادرين عن طريق الجو، حيث بدأت الجولة بزيارة الصالة " الحادية عشرة" المخصصة لمبادرة "طريق مكة" , مستمعاً إلى شرحٍ عن الخدمات التي توفرها الصالة للحجاج تسهيلاً وتيسيراً لأداء فريضتهم , وإنهاء إجراءات دخولهم من محطة المنشأ.

وتطرق الاجتماع كذلك إلى خطة مطار الملك عبدالعزيز الدولي لموسم حج هذا العام , التي توقعت أن يبلغ عدد الرحلات الجوية نحو 3.339 رحلة , تحمل على متنها أكثر من 881.000 حاج ، فيما استعرضت اللجنة جهود الجوازات ، وإصدار تصاريح الدخول للعاملين في المشاعر المقدسة آلياً ، وربط تسجيل المسافرين بنظام الحج ، إضافة إلى تحديث الإجراءات التقنية ودمجها في نظام موحد ، والتعاون مع وزارة الخارجية لإصدار التأشيرات الإلكترونية ، ومبادرة "طريق مكة التي تم تطبيقها لحجاج ماليزيا بالكامل , ومجموعة من حجاج إندونيسيا , الهادفة لإنهاء إجراءات القادمين لأداء الحج في بلدانهم قبل وصولهم للمملكة، أستفاد منها قرابة 68.000 حاجاً من إندونيسيا , وأكثر من 33.000 حاج من ماليزيا.

يذكر أن مجمع صالات الحج والعمرة بمطار الملك عبدالعزيز الدولي يتميز بتهيئة كامل صالات السفر للرحلات القادمة فقط، إبتداءً من غرة ذي القعدة حتى السادس من شهر ذي الحجة، ثم إعادة تهيئتها مرة أخرى للرحلات المغادرة فقط بكامل مرافقها، إبتداءً من 13 من ذي الحجة حتى منتصف شهر محرم القادم، تقدر الطاقة الاستيعابية لمجمع صالات الحج والعمرة في مرحلة القدوم 45.000 حاج خلال 24 ساعة , و 42.000 حاج في مرحلة المغادرة.

ويضم المجمع 14 صالة سفر يوجد بها 136 منصة لإنهاء إجراءات السفر، و 192 منصة للجوازات ، و 18 بوابة سفر , و 10 سيور للحقائب ، وصالتين للدرجة الأولى , و 100 موقف للحافلات ، فيما تتسع ساحة وقوف الطائرات في مجمع صالات الحج والعمرة بمطار الملك عبد العزيز الدولي إلى 26 طائرة في وقت واحد.